إياك أن تلمسها.. السمكة الصخرية تقضي على فريستها في أقل من ساعة

“الخبرة”.. الميزان الحقيقي لتمييز صياد عن آخر؛ وكلما زادت خبرة الصياد قلت نسبة تعرضه إلى الخطر، ولهذا السبب نقدم إلى قراء #محترفي_الصيد و #هواة_الصيد حول العالم سلسلة من المواضيع المهمة توضح أخطر أنواع الأسماك السامة.

ونبدأ هذه السلسلة بالسمكة الصخرية (stone fish) وتعرف علميًا باسم (سينانزيا فيروكوسا Synanceia verrucosa) من أخطر الأسماك التي يمكن أن يواجهها أي صياد؛ نظرًا لسرعة انتشار سمها خلال ساعات قليلة.

ولك أن تعلم أنها قضت على صائد التماسيح والمغامر العالمي ستيف أروين الاسترالي، أثناء تسجيله فيلم وثائقي عنها حيث غرست أشواكها السامة الموجودة أسفل الذيل فأصابته إصابة قاتلة وخر صريعًا.

سمكة عدائية صاحبة منظر مخيف ومريع

السمكة الفريدة من نوعها تعيش بالقرب من المياه الضحلة في المحيطين الهادئ والهندي، والحاجز المرجاني العظيم في أستراليا، وفي البحر الأحمر، وخليج السويس، والعقبة في مصر، وتتمركز في الشقوق والصدوع الصخرية.

السمكة الصخرية من الأنواع العدائية يبلغ طولها نحو 40 سنتمترًا، ولها منظر مريع ومخيف حيث يغطي جسمها النتوءات والطحالب المرجانية.

تحمل السمكة ثلاثة عشرة شوكة ظهرية مميتة ولكل منها غدة سمية كبيرة، وشفرات حادة تخرج من رأسها، ولديها قدرة عجيبة على التخفي والتلون مقلدة محيطها بدقة متناهية مما يمكنها من مهاجمة فريستها سواء كانت بحرية أو بشرية.

تمتلك شفرات حادة أشبه بالسكاكين

ومؤخرًا اكتشف علماء من جامعة كنساس الأمريكية أن بعض سلالات هذه الأسماك الصخرية مسلحة بشفرات في رأسها مثل سكاكين قابلة للطي، وفي الحالة الخاملة تكون هذه الشفرات مطوية وتختفي تحت عيون الأسماك.

وعند الإصابة يشعر المصاب بآلام شديدة وضيق في التنفس وإغماء شديد وأحيانًا تخدير كامل للمصاب وقد يؤدي إلى الوفاة في أقل من ساعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى