الدود الإسمعلاوي.. أقوى أنواع الطعوم والأفضل لصيد الأحجام الكبيرة

مميزات وعيوب الدود الإسمعلاوي في الصيد

الصياد المحترف – حسن الشامي

طعم الدود يعد بحق من أقوى أنواع الطعوم المستخدمة في صيد الأسماك؛ ويتربع على صدارة قوائم الطعوم لصيد سمك (التيوس، الشراغيش، القاروص، الدنيس، اللوت) الكبيرة، ولعدة أسماك أخرى وخاصة الكبيرة، بشرط أن تتطعم الدودة كاملة.

ومن أهم أنواع الدود، الدود الإسمعلاوي أو الأحمر كما يطلق عليه بالإسماعيلية في مصر، ويعيش في أكثر من بيئة (الرملية، الطينية، الصخرية)، وليس شرط أن يترك في مكانه ثقب أو أكثر إلا إذا تواجد في التربة الرملية.

ويستخرج الدود الإسمعلاوي أيضًا من محافظات أخرى غير الإسماعيلية، حيث يمكن جمعه من محافظة السويس (حوض محطة عتاقة، الأتكة، منطقه كانت تسمى الكبانون، مناطق قرب النفق).

وكذلك من محافظة بورسعيد (التينه،  الكاب، رأس العش، الرسوة)، ويتميز الدود المستخرج من بورسعيد بلونه القاتم وفي بعض الأحيان أسود.

طريقة استخراج الدود الإسماعلاوي من الأراضي الرملية

ويتواجد الدود الإسماعيلاوي في الأراضي الرملية الجبسية فقط، وخاصة في منطقة الفردان وحتى نهاية بحيرة التمساح وبعدها بحوالي 5 كيلو.

كما يمكن تجميعه من مياه القناة على عمق 60 سم بعد الفجر ومع أول الضوء تلاحظ ثقوب في الأرض كل دودة تحفر ثقبين، ضع أصابعك في الثقب، وبإنفاد أصبعيك عبر الثقبين ستخرج الدودة كاملة.

والاحترافية هنا تكمن في تحديد أي من الثقوب خاص بالدودة لأنها كثيرة، والصياد المحترف يستطيع الإمساك برأس الدودة وسحبها بالكامل، وتسمى هذه الطريقة بـ”التسليك”.

وهناك طريقة أخرى وهى الغرف أو الجرف وتعتمد على غرف كمية من التربة، وتنقية الدودة من وسط التراب، ويجب أن تحرص على تقطيعها من الذيل حفاظَا على بقائها حية وتستفيد من رائحتها الطازجة في التطعيم.

مميزات وعيوب الدود الإسمعلاوي في الصيد

أبرز ما يميز الدود الإسمعلاوي أنك تستطيع من خلاله استهداف الأسماك ذات الفم الكبير (التيوس، الشراغيش، القاروص، الدنيس، اللوت)، وعن تجربة ضع دودة كاملة في سن كبير (كرش) مع رصاصة خفيفة بساق طويلة حوالي متر، وتصطاد سمك قاروص كبير يتخطى وزنه 3 كيلو.

ومن أقوى ما يتميز به الدود أن يمكنك من الصيد في الليل، حيث يمتاز بلونه الأصفر الفوسفوري ورائحته النفاذة التي تستقطب الأسماك، كما يتميز بأرجله الكثيرة ما يجعل السمك يتهافت عليه.

إلا أنه وكما يقولون بالعامية المصرية: (الحلو ما يكملش)، فإن له عيب كبير أنه لا يصلح على الإطلاق للصيد في عرض البحر.

أيضًا إذا اشتريته، وبقيت معك كمية من رحلة الصيد؛ فلن تستطيع الاحتفاظ بالفائض، فخو لا يصلح للتمليح، فالملح يجعل لحمه مهترئًا.

نصائح مهمة عند شراء الدود الإسمعلاوي وطرق حفظه

بشكل عام أفضل طريقة لحفظ الدود بعد شرائه وضعه في إناء واسع وغمره بنسبة قليلة من ماء البحر المالح، ويحفظ في مكان بارد، وتغير المياه إذا تغير لونها إلى الأصفر أو الأحمر.

أما الدود الإسمعلاوي ذات الحجم الكبير لا يطبق عليه الطريقة السابقة، حيث يتم اصطيادة من البحيرات المالحة، ويأتي في طرد عبارة عن قطعة من الخيش صغيرة –قطعة قماش لها ملمس خشن- مبللة بالماء ملفوفة بورق جرائد.

وللمحافظة عليه حيًا بعد أن تشتري الطرد الملفوف في خيشة وورق الجرائد يبلل بماء البحر من عند البائع ويوضع في الرف السفلي للثلاجة.

وأخيرًا.. عند شراء الدود عليك أن تحرص وتصر على شراء الدودة كاملة وبرأسها وتتحرك أمامك بحيوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى