قصة عصفور الكناري الأشهر والأكثر مبيعًا حول العالم

تعرف على عصفور الكناري أشهر وأهم طيور الزينة

يعد عصفور الكناري من أشهر وأهم طيور الزينة الأكثر مبيعًا حول العالم، وهو من أهم أجناس الرتبة العصفورية.

وعصفور الكناري ذو شهرة عالية وموطنه الأصلي مجموعة جزر كناري وهي: “GranCanaria غران كناريا، Tenerife تينيريفي، La Palma لا بالما، La Gomera لا غوميرا،  وEl Hierro هييرو”.

وتمتلك هذه الطيور مناقير قصيرة غليظة كليلة الأطراف مقوسة قليلًا في أعلاها ولها مخالب مقوسة حادة.

ويحب هذا العصفور العيش في الأدغال والأحراش القريبة من موارد المياه العذبة.

وتتميز عصافير الكناري بحسن منظرها ورقة واتساق أعضائها وكأنها أبيات شعر منتظمة من عظام رقيقة لها سحر رائع على العين والأذن.

وهي لا تتميز بجمال منظرها فحسب؛ وإنما لها صوت رخيم عذب يأخذ القلوب، وهو ما دعا علماء النفس والاجتماع إلى النصح باقتناء وتربية عصافير الكناري لتخفيف حدة التوتر والقلق النفسي والتهذيب النفسي والبعد عن العنف وحدة الطبع.

ولهذا السبب سارع المربون والهواة إلى تربية هذه الطيور والإكثار منها واتخذوها تجارة رابحة لتكالب الناس على اقتنائها لإدخال البهجة والراحة على نفوسهم علاوة على تزيين المكان.

ويرجع تاريخ اكتشاف عصفور الكناري إلى العام 1478م حينما دخل الأسبان جزر الكناري وأحروا عصافير الكناري لبلادهم من تلك الجزر .

وأصبح عصفور الكناري المغرد معروفًا ومرغوبًا ومحبوبًا لدى الأسبان حتى أن البحارة اتخذوه تجارة رابحة في تلك البلاد.

وهكذا نمت تجارة الكناريا في أسبانيا تجارة الكناريا وكان التجار حريصين على بيع الذكور فقط واحتفظوا بالإناث للتكاثر.

وفي منتصف القرن 16 تحطمت إحدى السفن الأسبانية والمحملة بأعداد كبيرة من عصافير الكناري والتي كانت في طريقها إلى ميناء لجهورن، وعلى الفور أطلق البحارة سراح تلك الطيور حرصًا على حياتها من الغرق.

طارت الطيور مع الريح وهبطت على جزيرة البا، حيث وجدت الأمان والظروف الملائمة لحياتها فتكاثرت وازداد أعدادها بشكل كبير.

واكتشفها الإيطاليون الذين اتخذوا بدورهم تجارتها حرفة لهم وحققوا من ورائها أراحًا طائلة، ولحق بهم الألمان الذين نجحوا في تربية نوع خاص بهم وهو الكناري الرولر.

ودخلت تربية الكناري وتجارتها إلى مصر منذ فترة طويلة وتعتبر مصر من أول دول العالم انتاجًا لعصفور الكناري لاعتدال المناخ ووفرة الغذاء ولكفاءة المفرخين المصريين.

ونتشرت تربية عصفور الكناريا في الدول العربية والإفريقية بفضل خبرة مصر في هذا المجال، ويصدر الإنتاج المصري إلى إنجلترا وفرنسا ودول الشمال الباردة كالسويد والنرويج وكندا وروسيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى