هيئة الصيد البحري تعلن رفع حطام 180 سفينة في الجزائر

أعلن شريف قادري، مدير هيئة الصيد البحري للعاصمة عن رفع حطام 180 سفينة من أصل 570 سفينة مهملة وغارقة في الجزائر.

 

وقال “قادري” في تصريحات لصحف جزائرية محلية، إنه تم إزالة حطام السفن سيسمح بتوفير أماكن الرسو داخل الموانئ وعلى مستوى اليابسة، لاستغلالها في النشاطات المختلفة للصيد البحري و خلق مناصب شغل جديدة.

 

وأكد المسؤول أن الهيئة سخرت كل الوسائل المادية و البشرية لإنجاح هذه العملية، مشيرًا إلى أن العملية انطلقت شهر يونيو الفارط, بالنسبة لولاية الجزائر, على مستوى ميناء “الجميلة”.

 

أما بالنسبة لميناء الصيد البحري بالجزائر العاصمة كشف المسؤول انه تم رفع حطام 18 سفينة من أصل 20 سفينة مهملة وغارقة، موضحا أن حطام السفن المصنوعة من الخشب والبوليستر تم رفعها كليا ولم يتبق سوى سفينتين من الفولاذ غارقتين  بميناء الجزائر.

 

طمأن “قادري” أن كل الإجراءات اتخذت من أجل تقطيعها ورفعها، وبذلك تكون مصالح الصيد البحري قد قضت نهائيا على كل ما يمثل حطام سفن على مستوى موانئ الولاية.

 

وأشار إلى وجود عمليات أخرى في الميناء تتمثل في رفع حطام رصيف عائم قديم واستبداله برصيف جديد. من أجل تنظيم مخطط الرسو على مستوى الميناء.

 

من جانب آخر ذكر المسؤول بالانعكاسات السلبية لهذه السفن على الملاحة خاصة منها الغارقة في أحواض الميناء حيث تتسبب في تلويث المحيط بالإضافة الى تشويه البيئة.

 

ومن جانبه، أكد والي الجزائر العاصمة أن هذه العملية متواصلة إلى غاية استخراج كل الحطام المتواجد عبر كل الموانئ التجارية وموانئ الصيد البحري بالولاية، لافتا الى أن بعض السفن الغارقة يعود تاريخها إلى الثمانينات.

 

كما شدد  معبد على ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة بصفة متواصلة ودائمة لتفادي تراكم هذا الحطام في الموانئ، نظرًا لما تشكله من مخاطر على البيئة والعاملين بالملاحة والصيد البحري.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق