ريفيو في سفرية.. كل ما تحتاج معرفته عن السفر إلى دهب

لو عايز تسافر دهب.. لازم تقرأ هذا الموضوع

استعرض شريف المهدي، أحد هواة السفر، تجربته الخاصة في السفر إلى مدينة دهب المصرية؛ صاحبة أعلى تقييم من مريدي الراحة النفسية والاستجمام لمناظرها الخلابة وطقسها الجميل.

وفيما يلي خلاصة التجربة التي خاضها “المهدي” في النقاط التالية:

  • السفر بالسيارة الملاكي قد يستغرق 5 ساعات عبر طريق عيون موسى الجديد، أما بالباص فقد يستغرق 10 ساعات، إذ يمر عبر الطريق القديم ويتوقف في 7 كمائن، والأفضل الحجز عبر “ميني جو” أو “we bus”، ويستغرق 6 ساعات عبر الطريق الجديد.
  •  لو فكرت السفر عبر سيارتك الخاصة، فاعمل حسابك على تفويل السيارة مرتين، مرة في أول طريق السويس وأخرى في نص الطريق، ويمنع سفر سيارات الدفع الرباعي.
  • أما إذا قررت السفر من خلال “جو باص” تكلفة الرحلة من أول 280 جنيه ذهاب فقط، ولا انصحك بالحجز ذهاب وعودة، وتكلفة “الميني جو” ١٤ راكب بـ ٢٣٠ جنيه، والـ “we bus” ١٤ راكب بـ ٢٨٠ جنيه.
  • تأكد من أن البطاقة الشخصية أو جواز السفر الخاص بك ساري وغير منتهي، وأي فرد (لا قدر الله) سجلت ضده قضية أو جنحة بسيطة؛ حتى وإن كانت سرقة عداد أو تعدي أو سب وقذف لن يمر من أول كمين (النفق)؛ فالإجراءات الأمنية مشددة.
  • لا تنسى شراء كوتشي البحر ومعدات الغوص “ماسك الوجه والتيوب والزعانف”، لأن دهب من ثاني أجمل مكان في العالم يمكن أن تمارس فيه السنوركيلينج و الغطس (وممكن تشتري من هناك).

  • لا أنصح أبدًا أي أحد بالحجز في فندق خمس نجوم ولا حتي أربعة، فالأفضل تحجز في كامب أو موتيل علي الممشى وأسعاره تبدأ من 200 جنيه للفرد في الغرفة المزدوجة يعني 400 جنيه للغرفة، أما الاستوديوهات والشقق على البحر ممكن تأجرها شهر كامل من أول ٣٠٠٠ جنيه في غير الأعياد.
  • أما بالنسبة للأكل، فلا أنصح بالبحث في الفنادق، استمتع بالأكل في المحلات الخارجية والأسعار في متناول أيدي الجميع، وأشهر مطعم للإفطار مطعم “يم يم” لمحبي الأكل الشعبي “فول، وطعمية، وبطاطس، وغيره”، وأشهر مطعم للغداء “كينج تشيكين” فوق الوصف، وأشهر مطعم أسماك مطعم “عروس البحر” وأسعاره جيدة.
  • دهب فيها حرية واستقلالية وهدوء وسلام نفسي رهيب، وكل حاجه تباع في السوبر ماركت بأسعارها العادية، ولن تجد أسعار سياحية.
  • تذكر جيدًا.. أن دهب ليست للنوم وإنما للخروج من الفجر إلى الفجر فعليًا، وأوعى تنسى الكاميرا أو تعمل حسابك في كارت ميموري كبير، لأن كل شبر في دهب يدفعك لالتقاط صورة تذكارية وكل وقت له خصوصية ومشهد جمالي مختلف وخاصة الشروق والغروب، لكن إياك تصور حد هناك بدون علمه لا في بحر ولا في أي مكان.
  • اليوم في دهب يبدأ بنزول البحر من أي مكان وأشهرهم “يلا بار” أو “الثري بولز” (شاطي صخري للشعب المرجانية)، و”ساندي بيتش” وغيرها كثير، ونصيحة لا تنزل في نفس المكان كل يوم؛ دهب رغم إنها صغيرة إلا أن معالمها كثيرة.
  • لابد وأن تزور اللاجونا والثري بولز والبلو هول وجبل الطويلات وأبو جالوم وتمكث ليلة في الجبل قمه المتعة، إياك ثم إياك تلتقط شيئ من البحر أو تكسر شعب مرجانية لأنها محمية طبيعية، وهناك شعب لو لمستها تعرض يدك للحرق.

في مجموعة أخيرة من النصائح:

  • العرب والبدو جدعان ويخدموك بأعينهم؛ لكن أوعى تستظرف على حد فيهم.
  • لا توجد مواصلات داخلية في دهب، يمكن أن تستقل سيارة ربع نقل وتركب في الصندوق الخلفي وهذا الأمر عادي هناك.
  • حاول تنسق مع سائق ربع نقل وتحفظ هاتفه لديك، لأنك سوف تحتاج إليه وخبرته خاصة في التسوق.
  • إياك ثم إياك ترمي أي بقايا أطعمه أو مناديل أو استخدامات شخصية على الأرض.
  • لو بتخاف من الكلاب، اعمل حسابك إنها منتشرة على البحر وفي كل مكان؛ لكن لا تقلق لأنها أليفة جدًا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى